التاريخ : 26-03-2019
الوقـت   :  -  10:54am 

حزب روماني يعتبر إلغاء زيارة الملك أمراً "بالغ الخطورة"

وكالة المحرر الاخبارية -

عتبرت النائب الأول لرئيس الحزب الوطني الليبرالي PNL، السيدة رالوكا توركان أن قرار جلالة الملك بإلغاء زيارة رومانيا أمر "بالغ الخطورة".

وقالت المسؤولة الكبيرة في الحزب المقرّب من رئيس الدولة "ألغى العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني زيارته الرسمية إلى رومانيا بسبب التصريحات غير المسؤولة والمثيرة بشأن انتقال السفارة الرومانية من تل أبيب إلى القدس"، وأضافت "في اللغة الدبلوماسية، يعدّ إلغاء هذه الزيارة بينما كان الملك على مدرج الطائرة أمراً بالغ الخطورة".

وأضافت توركان في تدوينة لها عبر صفحتها على "فيسبوك" أنه لا ينبغي ترك دانشيلا للحديث عن العلاقات الدولية لرومانيا ويجب أن تستقيل، وقالت توركان: "إنها لا تعلم، ولا تفهم، وليس لديها صلاحيات" حيث إن السياسة الخارجية بيد الرئيس.

وبينت أن رومانيا أضاعت فرصة توقيع اتفاقيات مع الصحة والعدل والتعليم كانت ستبرم مع ممثلين عن الحكومة الأردنية، وأصبحت رومانيا خجلة بسبب الأخطاء على هذا المستوى،.

وقالت في تغريدة أخرى وبلغة حادة "إن رئيس الحزب الحاكم ربما أدرك أهمية إزاحة رئيسة الوزراء (..) يجب إبعادها عن أي مايكروفون".

وكانت فعاليات اقتصادية أردنية قررت الغاء منتدى الاعمال الاردني والنشاطات واللقاءات التي كان مقرراً إقامتها بالعاصمة بوخارست؛ احتجاجا على قرار الحكومة الرومانية نقل سفارتها إلى مدينة القدس المحتلة.

وأشار رئيس غرفة تجارة الاردن العين نائل الكباريتي إلى الاجتماع الذي عقد صباح اليوم الاثنين بالعاصمة بوخارست بحضور 54 شخصية اقتصادية اردنية يمثلون غرف التجارة والصناعة وهيئات اقتصادية تم خلاله التباحث بشأن قرار رئيسة الوزراء الرومانية نقل سفارتها الى القدس.

وقال العين الكباريتي انه بعد المناقشة تم اتخاذ قرار جماعي بإلغاء كافة الفعاليات التي كان من المقرر عقدها بين ممثلي القطاع الخاص في كلا البلدين المتمثلة بمنتدى الأعمال الأردني الروماني والفعاليات المصاحبة له واعتبارها لاغية؛ احتجاجاً على قرار الحكومة الرومانية.