اليوم :
  اعتداء إسرائيلي على دمشق وحمص  

الرئيسية » عربي ودولي » واشنطن و«طالبان» تنقّحان اتفاقهما: الإعلان بات وشيكاً

التاريخ : 29-08-2019
الوقـت   : 02:29pm 

واشنطن و«طالبان» تنقّحان اتفاقهما: الإعلان بات وشيكاً


وكالة المحرر الاخبارية

يتّجه مفاوضو واشنطن و«طالبان» إلى الإعلان عن توصلهما إلى اتفاق، يشكّل انسحاب القوات الأميركية من أفغانستان ركيزته الأساسية، على أن يتضمّن وقفاً لإطلاق النار، وضمانات لـ«مكافحة الإرهاب»، إلى جانب حوار أفغاني ــــ أفغاني يضغط الأميركيون لإنجازه، كونه سيحدّد ملامح المرحلة المقبلة

 

يبدو أن الجولة التاسعة من المفاوضات المُنعقدة في الدوحة بين الأميركيين وحركة «طالبان» ستكون الأخيرة بين الطرفين. مفاوضات يُتوقّع أن ينتج منها، خلال الأسبوع الجاري، توقيع اتفاق يسمح ببدء سحب القوات الأميركية من أفغانستان، وفق جدول زمنيّ محدّد. وبعد حوالى عامٍ على بدء المحادثات التي ترعاها قطر، يشي الإعلان عن وضع «اللمسات الأخيرة» على الاتفاق بأنه بات منجزاً، وهو ما سعى الناطق باسم المكتب السياسي لـ«طالبان»، سهيل شاهين، إلى توضيحه حين وصف جولة الحوار هذه بـ«المثمرة». وقال: «أحرزنا تقدماً في هذه الجولة، ونقوم بوضع اللمسات الأخيرة على النقاط المتبقية» لسحب القوات الأميركية، متوقّعاً التوصل إلى اتفاق «عند الانتهاء من (هذه) النقاط». وكان شاهين قد أكد، في حديث إلى «الأناضول»، أن الحركة «على وشك التوصل إلى اتفاق نهائي في الدوحة مع الولايات المتحدة»، وأن «واشنطن وافقت على سحب قواتها من أفغانستان وحل القضية الأفغانية سلمياً»، وهو الشرط الرئيس الذي تضعه «طالبان» من أجل الجلوس إلى طاولة المفاوضات مع الحكومة الأفغانية. ويتضمّن الاتفاق الذي سيجري التوقيع عليه سحب أكثر من 14 ألف جندي أميركي من أفغانستان بجدول زمني واضح، على أن تلتزم الحركة، في المقابل، عدم استخدام المقاتلين الأجانب أراضي أفغانستان، كما يتضمن وقفاً لإطلاق النار بين الجانبين. وتشترط «طالبان» أيضاً، عرض الاتفاق على وسائل الإعلام وعلى ممثلين لدول الجوار الأفغاني، إضافة إلى الصين وروسيا والأمم المتحدة، من أجل توفير ضمانات دولية لتطبيقه.

عدد التعليقات 0

أضف تعليق

اضافة تعليق
الاسم
التعلق
Best In Europe